الشريط الأخباري

وزير الاقتصاد والصناعة: "عمّال شركة تيفع لا يجب أن يدفعوا ثمن الاستثمارات الفاشلة للشركة خارج البلاد"

موقع بكرا
نشر بـ 10/08/2017 18:17 , التعديل الأخير 10/08/2017 18:17

ستعقد وزارة الاقتصاد والصناعة جلسة مع ادارة شركة تيفع لمناقشة الخطوات اللازمة لدعم الشركة، ومنع فصل العمّال ونقل نشاط الشركة من الخارج الى اسرائيل.

ووفق وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين، فإنّ نجاح الشركة يعود، من بين أمور أخرى، إلى الامتيازات الضريبيّة في اسرائيل وابتكارات العلماء الاسرائيليّين، لكنّها تضطر حاليًّا للقيام بخطة اشفاء في أعقاب الاستثمارات الفاشلة التي قامت بها خارج البلاد. وأضاف الوزير أنّ عمّال الشركة في اسرائيل لا يجب أن يدفعوا الثمن، وستناقش الوزارة مع ادارة الشركة مسألة اعادة نشاط الشركة إلى اسرائيل وهي مستعدّة لمساعدتها وتخليصها من الأزمة التي وقعت بها.

ويذكر أنّه بالاضافة إلى موافقة الشركة على تأجيل عمليّة الفصل إلى بعد الأعياد، فقد أبلغت جهات معيّنة في الشركة وزارة الاقتصاد أنّه سيتم دراسة امكانيّة تقليص عدد العمّال المقالين والحرص على اخراج معظمهم في اطار برنامج تقاعد.

وقد تحدّث وزير الاقتصاد مع مدير عام شركة تيفع، وشدّد على أنّ الشركة هي في غاية الأهميّة بالنسبة للجهاز الاقتصادي الاسرائيلي، وأنّ الوزارة مستعدة لمساعدتها لاجتياز الأزمة. وخلال المحادثة، طالب الوزير بنقل نشاط الشركة من الخارج إلى اسرائيل، وذلك لاهميّتها في مجال الابتكار.

أضف تعليق

التعليقات