الشريط الأخباري

"راجع على مدرستي" لفكّر بغيرك... غدير شارب: ساعدوا الأهالي

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 10/08/2017 22:48 , التعديل الأخير 10/08/2017 22:48

أطلقت جمعية "فكّر بغيرك" في الداخل الفلسطيني، حملة تحت عنوان "راجع على مدرستي" بمناسبة الاستعدادات للسنة الدراسية الجديدة 2017/2018.

تأتي هذه الحملة للحدّ من الضوائق المادية التي يعاني منها الأهالي.

عضوة ادارية في جمعية "فكّر بغيرك" - غدير شارب، قالت بحديثها مع موقع بكرا:" حملة راجع على مدرستي هي حملة لتوفير الحقائب والادوات القرطاسية للعائلات المحتاجة بحلول العام الدراسي الجديد. تقوم من خلالها الجمعية بتوفير وتحضير الحقائب لتوزيعها على العديد من العائلات".

اما عن الهدف من وراء الحملة، تقول بحديثها:" هدف الحملة مساعدة اكبر عدد من العائلات المحتاجة بتوفير قسم بسيط من الاحتياجات المدرسية للأطفال بظل الظروف الاقتصادية الصعبة الذي يعاني منها العديد من العائلات قبل افتتاح العام الدراسي لمشاركتهم وتخفيف من الضوائق المادية ".

حملات أخرى ورسائل

حول الحملات الاخرى المختلفة، تقول:" لا تختلف حملتنا الخيرية عن باقي الحملات فبالنهاية نسعى جاهدا وتسعى ايضا الجمعيات لتحقيق هدف واحد وهو تقديم المساعدة والعمل على تخفيف العبء عن الاهالي ومساعدتهم لتخطي الازمات المالية. جميعنا تجمعنا روح التطوع والعطاء وتحت هذا العنوان نعمل دائما".

بخصوص حملات "فكر بغيرك" التي تعنى بالمدارس، تقول:"تقوم الجمعية على مدار السنة بتوفير العديد من الاحتياجات للعائلات المحتاجة ونظرا للظروف الصعبة والاوضاع الاقتصادية التي تمر بها العائلات سيكون اول مشروع مدرسي لنا والذي سنقوم من خلاله بتكملة المشاريع الخيرية المختلفة التي تقدمها الجمعية".

وعن الرسائل من وراء الحملة، تحدّثنا:" نؤمن حقا ان من حق كل انسان ان يعيش حياة كريمة وان من حق كل طفل الحصول على ابسط الامر لإسعاده. انه واجبنا الانساني لتقديم ابسط المساعدات لرسم البسمة على وجوه العديد من الاطفال.
وان تكون انت من رسم هذه الابتسامة سيشعرك حقا ان على هذه الارض ما يستحق الحياة . فنحن شعب واحد ووجع واحد".

وانهت كلامها موجّهة رسالة للأهالي عبر "بكرا":" جميعنا سنذهب ونسعد اطفالنا بحلول العام الدراسي. تخيلوا جميعا لو اضافت كل عائلة مقتدرة حقيبة على سلة المشتريات وقامت بالتبرع بها لطفل من عائلة محتاجة. فلن نرى اي طفل محتاج . كونوا انتم السبب بسعادتهم وشاركوا جميعا بحملة راجع على مدرستي. يمكنكم التواصل معنا عبر صفحتنا على الفيس بوك #فكر بغيرك".

أضف تعليق

التعليقات