الشريط الأخباري

التحقيق مع وزير داخلية إسرائيل بتهمة التهرب الضريبي وخيانة الأمانة

وكالات
نشر بـ 07/08/2017 07:11 , التعديل الأخير 07/08/2017 07:11
التحقيق مع وزير داخلية إسرائيل بتهمة التهرب الضريبي وخيانة الأمانة

استدعت الشرطة الإسرائيلية، وزير الداخلية بحكومة نتنياهو أريه درعي، للمثول أمامها، الثلاثاء المقبل، لمواصلة التحقيق معه حول شبهات تتعلق بالتهرب الضريبي والاحتيال وخيانة الأمانة.

وبحسب القناة الثانية من التليفزيون الإسرائيلي فإن هذه الجولة من التحقيق لن تكون الأخيرة في القضية المعقدة المنسوبة لدرعي وانه سيمثل أكثر من مرة وسيتم استدعائه مرات عديدة حتى الانتهاء من التحقيق.

وتطرق "اريه درعي" مطلع الشهر الجاري خلال مقابلة مع راديو "دكلاسجل" للتحقيقات الجارية ضده قائلا: "هم يقومون بعملهم وأنا أقوم بعملي وأنا أشعر بالأمان والثقة".

التحقيقات 

ويخضع "درعي" وزوجته للتحقيق في قضيتين رئيسيتين الأولى تتعلق بشبهات بارتكابهما مخالفات ضريبية مثل الاحتيال وتبيض الأموال الخاصة بصفقات عقارية تم في سياق إحداها نقل عقارات في منطقة " جفعات شاؤول" بالقدس الغربية عبارة عن مبنى يتكون من خمسة شقق من ملكية "اريه درعي" إلى شقيقه "شلومو" فيما ترتبط الصفقة العقارية الثانية بمنزل عائلة درعي الذي أقيم بأموال لم يقدم درعي أية تقارير حول مصدرها لسلطة الضرائب.

أما القضية الثانية تتعلق بجمعيات "فعلوت سمحا" التي ترأسها "يافا درعي" زوجة وزير الداخلية، وتقوم هذه الجمعيات بتشغيل مدارس ومعاهد للتعليم الثانوي ومؤسسات تعليمية أخرى إضافة لدورها في جمع التبرعات وتشتبه الشرطة باختفاء جزء من أموال التبرعات، واستخدامها بطريقة تثير شبهات حول وقوع جرائم ضريبية.

أضف تعليق

التعليقات