الشريط الأخباري

مشروع "طليعة" يخرّج 141 متطوعة من 6 بلدات عربية

موقع بكرا
نشر بـ 05/08/2017 11:30
مشروع

اختتم مشروع "طليعة – سنة من أجل المجتمع" عاماً اضافياً من النشاطات التطوعية التي اقيمت في 6 بلدات عربية وهي كفر قاسم، وقلنسوة، وعيلوط، ورهط، وشقيب السلام وحورة. وقد تم في الشهر الأخير تخريج 141 متطوعة مشاركة في هذا المشروع، والذي يقام بالشراكة بين أجيك معهد النقب وجمعية مبادرات صندوق ابراهيم، وبالتعاون مع رؤساء السلطات المحلية العربية المشاركة في المشروع.

يهدف مشروع "طليعة" إلى إنشاء أطر فاعلة للشباب والشابات العرب الذين ينهون مرحلة التعليم الثانوي، قبل اندماجهم في التعليم العالي، أو الانخراط في سوق العمل. يستطيع المشاركون من خلال هذه الاطر بناء وصقل قدراتهم، شخصياتهم وهويتهم، والتعرف على معلومات ومواضيع متنوعة، والحصول على توجيه وآليات لتخطيط مستقبلهم المهني.

علا نجمي – يوسف، مديرة قسم القيادة والشباب في صندوق ابراهيم: "أثبتت استطلاعات الرأي في المجتمع العربي ان هناك نسبة كبيرة من المؤيدين لفكرة تطوع الشباب من اجل المجتمع وذلك الى جانب معارضة ورفض الخدمة المدنية وجميع اشكال التجنيد بدون ان يحصل على موافقة وتأييد من قبل القيادات العربية. هذا يعني ان هناك حاجة كبيرة لوجود منظومة تطوع تدعم وتصقل شخصيات الشباب العربي، ولهذا نرى بمشروع "طليعة" كأحد البرامج التطوعية البديلة. كلي أمل بان تكون نسبة كبيرة من الشباب، بعد المرحلة الثانوية، فعالين اكثر في المجتمع، وآمل من الاحزاب ومؤسساتنا وقيادتنا وسلطاتنا المحلية العربية بالتفكير الجدي بإنشاء مسار ذو محطات مختلفة يحتضن الجيل الشاب وهم في طريقهم للانخراط في جهاز التعليم العالي او في سوق العمل"
وأضافت: "باستطاعة المشروع تقوية المجتمع العربي في إسرائيل وتقليص الفجوات الاقتصادية والاجتماعية بين المجتمعين العربي واليهودي، وترسيخ وتقوية مبدأ التكافل الاجتماعي والانتماء لدى الشباب العربي لمجتمعاتهم وللمجتمع بشكل عام. وفي الختام بناء جيل من القادة للمجتمع العربي في اسرائيل"


روز عامر،.مديرة مجال سنة تطوع-اجيك: "ما يحدث اليوم من تخريج ل 6 مجموعات في مناطق النقب والمثلث والجليل يثبت ان منظومة التطوع التي ابتدعناها في اجيك منذ 14 عام هي المنظومة الأمثل لشبابنا وشاباتنا حيث يعتبر مشروع التطوع بمثابة رافعة لشبابنا وشاباتنا يستطيعون من خلال الانخراط به الحصول على رزمة من المضامين التي تزودهم باليات وأدوات لبناء مستقبلهم الاكاديمي والمهني بالإضافة الى التطوع والعطاء من اجل المجتمع والمضامين الأخرى التي تمكنهم وتعطيهم اليات ومهارات حياتيه وقيادية كذلك تعزيز الهوية والانتماء.
المشروع يسعى الى تعزيز الثقة بالنفس لدى المشاركين وتزويدهم بمهارات مهنية كما يعطيهم فرصة لتجربة فعلية في الحقل لمهن مختلفة منها مهنة التدريس والإرشاد حيث يقومون بفحص ميولهم واختيار افضل لمهنتهم المستقبلية.


وفق المعطيات النهائية فان 72% من خريجات "طليعة" سينخرطن في التعليم العالي. و 100% من متطوعات "طليعة" من قرية عيلوط سينخرطن في التعليم العالي بمجالات مختلفة منها التصميم الداخلي، الحسابات، التربية والتعليم، الهندسة و الفنون. وفي حفل الاختتام الذي اقيم في كفر قاسم لتخريج الفوج من المدينة ، تطرق السيد عادل بدير رئيس البلدية إلى أن مشروع التطوع يعطي لشبابنا وشاباتنا الاطار الأمثل للعطاء والتطوع لخدمة المجتمع، شاكراً في كلمته المؤسسات المبادرة للمشروع على طرحهم للتعاون مؤكداً على دعم المشروع للسنة الثانية في مدينته.
وفي حفل اختتامي اخر أشار السيد عبد الباسط سلامة رئيس بلدية قلنسوة في كلمته إلى البصمه التي تركها مشروع "طليعة" في مدينة قلنسوة والتي طالت جميع أهل البلدة بمختلف الفئات، وأكد على أهمية الاستثمار في الطاقات الشابة للتطوع لأجل المجتمع العربي وأهمية الانخراط في التعليم العالي، وأختتم كلمته يشرفنا ان تجدد بلدية قلنسوة التعاون مع المؤسسات للسنة الثالثة على التوالي.
السيد أبراهيم أبو راس، رئيس مجلس محلي عيلوط، قال: "مشروع "طليعة" وصل تقريبا إلى كل بيت في عيلوط من خلال مبادرات المشاركات التطوعية ومشاركتهم في كافة نشاطات وفعاليات أقسام المجلس المحلي وهذا كان ملموس بشكل كبير" . وأشاد في توجه كافة خريجات طليعة الى التعليم العالي والانخراط في الجامعات.

المتطوعات بدورهن في كل البلدات اشاروا أن المشروع كان بمثابة محطة جدا هامة في حياتها حيث انكشفن خلال التطوع على العديد من القضايا والجوانب التي تمسنا كأقلية عربية في البلاد وتنمية روح العطاء والانتماء للمجتمع بجميع فئاته و فرصه للتعرف والتوجه للتعلم في مواضيع مهنية اكاديمية مختلفة.

وفي الفترة القريبة يتم العمل من اجل افتتاح السنة الجديدة في مشروع التطوع ببرنامج تأهيل غني ومكثف يشارك به 159 متطوع/ة: يمتد برنامج التأهيل على مدار ثلاث اسابيع تعليمية يتخللها محاضرات بمواضيع مختلفة منها: النقلة من الثانوية الى العمل التطوعي، التطوع في طليعة مقابل الخدمة المدنية في المجتمع العربي، القيادة التطوعية، مدخل الى العمل الجماهيري، التغيير المجتمعي والتطوع، المجتمع العربي التحديات والفرص، التخطيط والبناء في النقب، الحراك الجماهيري والمجتمعي-كيف نبني الحملات ومواضيع عديدة اخرى...
ويشارك في المحاضرات كوكبة من المحاضرين/ات والناشطين/ات النائب أيمن عودة، د. ثابت أبو راس، السيد خير الباز، الناشطة روز عامر، د. ياسر أبو راس، د. الياس زيدان، الناشط جابر عصاقلة، الناشطة نداء نصار، الناشطة شهد مقالدة، السيدة عربية منصور وغيرهم. 

أضف تعليق

التعليقات