الشريط الأخباري

"المتابعة" تحيي الجماهير في وقفتها المشرّفة وتدعم قرار الاجماع الوطني بالتدفق الى رحاب "الأقصى"

موقع بكرا
نشر بـ 27/07/2017 12:53 , التعديل الأخير 27/07/2017 12:53

تحيي لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، جماهير شعبنا، وخاصة أهالي القدس المحتلة، في وقفتهم المشرّفة ضد إجراءات الاحتلال الاستبدادية، في المسجد الاقصى المبارك، وفي البلدة القديمة للقدس. وتؤكد دعمها لقرار الاجماع الوطني الفلسطيني، الشعبي والسياسي والديني، باستئناف التدفق الى رحاب المسجد الاقصى المبارك.

وقالت المتابعة، إن جماهير شعبنا، في القدس أولا، وفي الداخل والضفة والقطاع، هبّوا دفاعا عن القدس المحاصرة، وعن المسجد الاقصى المبارك، بزخم جماهيري فاجأ حكومة الاحتلال، وأجبرها على اعادة حساباتها، ورضخت بإلغائها الاجراءات الاستبدادية التي فرضتها على المسجد الاقصى ومحيطه، وعلى البلدة القديمة ككل، في الأسبوعين الأخيرين.

وتدعم لجنة المتابعة قرار الاجماع الوطني الفلسطيني، الشعبي والسياسي والديني، بالتدفق الى رحاب المسجد الأقصى المبارك، واقامة الصلوات فيه، بعد أن قامت اللجان الفنية بفحص الوضع في محيط الاقصى وداخله، والتأكد من زوال الاجراءات التي فرضها الاحتلال في الاسبوعين الاخيرين.

وتؤكد لجنة المتابعة، على أن معركتنا ضد الاحتلال ككل، ودفاعا على القدس المحاصرة، وعن المسجد الأقصى المبارك، متواصلة حتى زوال الاحتلال، الذي يشن هجوما واسعا على المدينة، من خلال تشريعات احتلالية، كالقانون الذي سيمنع أي انسحاب من المدينة. ومشروع القانون الذي طلب بنيامين نتنياهو أمس الاربعاء، ادخاله الى مسار التشريع، ويقضي بفصل ضواحي مقدسية ضخمة عن المدينة، مقابل ضم مستوطنات ضخمة الى منطقة نفوذ القدس. وهي اجراءات مصطنعة، لن تنجح في تغيير هوية المدينة، الوطنية والدينية.

وتدعو لجنة المتابعة جماهير شعبنا الى مواصلة الى مواصلة اليقظة مما يبيته الاحتلال للقدس ولشعبنا عامة.
 

أضف تعليق

التعليقات