الشريط الأخباري

بالعربي الفصيح: " غيرلتس" يرى مصلحة لغوية مشتركة للشعبين

غسان بصول، موقع بُـكرا
نشر بـ 13/07/2017 20:00 , التعديل الأخير 13/07/2017 20:00

شارك ممثلو جمعية " سيكوي"، وفي مقدمتهم المدير العام المشارك للجمعية- رون غيرلتس، بنشاط في فعاليات يوم اللغة العربية في الكنيست، الذي بادر إلى انتهاجه سنويًا ( للسنة الثانية) النائب الدكتور يوسف جبارين ( القائمة المشتركة).

وتأكيدًا على المساهمة النشطة لجمعية " سيكوي" في الفعاليات وأهدافها الداعمة لمكانة اللغة العربية- قرأ غيرلتس على مسامع المشاركين في اللقاء الواسع في إحدى قاعات الكنيست ضمن فعاليات اليوم المذكور- نصًا باللغة العربية في الحيز العام في إسرائيل.

وفي ختام اللقاء الذي أجراه موقع " بُـكرا" مع غيرلتس في الكنيست، قرأ فقرة من كلمته تلك باللغة العربية.

وشدد رون غيرلتس في حديثه مع " بُـكرا" على أهمية تعليم اللغة العربية في المدارس الإسرائيلية اليهودية " لأن في هذا مصلحة للشعبين، بالنظر إلى كون اللغة العربية لغة الحيز الإقليمي"- كما قال، مضيفًا تشديده كذلك على أهمية توظيف معلمين عرب في المدارس اليهودية، ومعلمين يهود في المدارس العربية " للحدّ من الاغتراف والنفور، ولتعزيز التفاهم والتعارف والاحترام المتبادل، ولوزارة المعارف في هذا المضمار واجب أساس"- على حدّ تقديره.

مقولة " سيكوي" حول العنف في المجتمع العربي

ويشار إلى أن " يوم اللغة العربية في الكنيست" ( الثلاثاء) شهد يومًا حافلاً من النقاشات في مختلف اللجان البرلمانية حول موضوعات مختلفة ( بروح لزوم ادخال اللغة العربية إلى المضامين المتعلقة بتخصيصات اللجان)، ومن بينها قضية العنف المستشري في المجتمع العربي.

وردًا على سؤال حول رؤية جمعية " سيكوي" لهذه القضية، قال رون غيرلتس أن الجمعية تشارك في الجهد الرامي إلى مكافحة هذه الآفة، وتدعم مطالب رؤساء السُلطات المحلية العربية بتخصيص المزيد من الميزانيات لصالح مشروع " مدينة بلا عنف" في بلداتهم، وتسعى ( سيكوي) لدى وزارة المالية في هذا الخصوص.

أضف تعليق

التعليقات