الشريط الأخباري

كاليفورنيا: التحقيق في جرائم كراهية جديدة ضد المسلمين

وكالات
نشر بـ 27/06/2017 01:00 , التعديل الأخير 27/06/2017 01:00

كاليفورنيا (الأناضول): أفادت شرطة مدينة سكرامنتو، بولاية كاليفورنيا الأمريكية، بأنها تجري تحقيقات في حادثتين استهدفتا مراكز إسلامية في المدينة خلال الأيام الماضية.

ونقلت شبكة “سي بي إس نيوز″ الأمريكية (خاصة)، اليوم الإثنين، عن مسؤولين في الشرطة (لم تكشف عن هويتهم) قولهم بإن “الحادثين يتم التحقيق فيهما على أنهما بمثابة جرائم كراهية جديدة ضد المسلمين في البلاد”.

وأشارت الشرطة إلى أن إحدى الحادثتين، وقعت السبت الماضي، عندما تم نشر صورة على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر تغطية نسخة محروقة من القرآن بلحم الخنزير، وربطها في سياج مسجد “النور”، أكبر مركز إسلامي في مدينة سكرامنتو.

وهذه المرة الثالثة التي يتعرض فيها مسجد “النور” لممارسات تصنف على أنها “جرائم كراهية ضد المسلمين”، منذ الاعلان عن انطلاق الانتخابات الرئاسية الأمريكية الاخيرة عام 2016.

أما الحادث الثاني، فاستهدف مركز “دافيس″ الإسلامي، الجمعة الماضية، وشهد قيام أحد سائقي السيارات بإلقاء صفحات ممزقة من القرآن على المصلين، الذين كانوا يؤدون صلاة التراويح خلال الأيام الأخيرة لشهر رمضان.

جدير بالإشارة إلى أنها المرة الثانية التي يتعرض فيها مركز “دافيس″ الإسلامي في كاليفورنيا إلى اعتداء يعكس مظاهر الكراهية ضد المسلمين.

وفق صحيفة “سكرامنتو بي” المحلية (خاصة)، هاجمت سيدة المركز في يناير /كانون ثان وكسرت نوافذ مسجده، قبل أن تقوم بوضع شرائح من لحم الخنزير على مقابض مداخل المركز.

وتجدر الإشارة الى أن جرائم الكراهية ضد المسلمين تزايدت خلال 2015 و2016، بنحو ستة أضعاف مقارنة بالأعوام السابقة، وفق دراسة لمجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية(كير). 

أضف تعليق

التعليقات