الشريط الأخباري

كرات ثلجية ضخمة تلحق أضرارا مادية في سيبيريا

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 24/06/2017 14:00 , التعديل الأخير 24/06/2017 14:00

ضربت عاصفة قوية جمهورية، خاكاسيا، جنوب شرق سيبيريا في روسيا، وتسبب البرد الكروي المتساقط بحدوث أضرار عديدة في النوافذ والأسقف والممتلكات العامة.

ونشر سكان المنطقة صورا مرعبة للكرات الجليدية المتساقطة من السماء، على مواقع التواصل الاجتماعية.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية، أن البرد تساقط بالقرب من بحيرة، Bele، في قرية شيرا يوم الخميس 22 يونيو.
 

وتُظهر الصور أحجام البرد الضخمة، التي أثارت ضجة على المواقع الاجتماعية، حيث سأل أحدهم في تعليق على صورة نشرها أحد السكان: "كيف بقيت على قيد الحياة؟".

وكتب أحد المتابعين: "إن الأمر استغرق ساعة واحدة فقط، وسرعان ما توقع (علماء الأرصاد) ظهور الشمس وارتفاع الحرارة في وقت لاحق".

وفي الوقت نفسه، حذر خبراء الأرصاد الجوية من أن هذه العاصفة قد لا تكون الأخيرة، ويمكن أن تصل سرعة الرياح، يوم السبت 24 يونيو، إلى 25 مترا في الثانية، في حين من المتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى 35 درجة مئوية، وفقا لـ local weather service.

وتشهد روسيا عادة صيفا باردا، مع تساقط الثلوج وانخفاض الحرارة في بعض المدن، خلال شهر يوليو. وفي الوقت نفسه، تشهد أوروبا ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة.
 

أضف تعليق

التعليقات