الشريط الأخباري

القدس: الشرطة الإسرائيلية تعلن عن "اجراءاتها" لليلة القدر

زكريا خليل، موقع بكرا
نشر بـ 20/06/2017 16:00 , التعديل الأخير 20/06/2017 16:00

اعلنت الشرطة الإسرائيلية عن سلسلة اجراءات ستتخذها بالتزامن مع احياء ليلة القدر في رحاب المسجد الاقصى بالقدس ما بين يومي غد وبعد غد.

وأوضح بيان نشرته الشرطة، أن الدخول الى القدس من قبل اهالي الضفة الغربية لاحياء ليلة القدر في الحرم القدسي سوف يسمح فيه وفقا لقرار وزير الامن الاسرائيلي، وبما يشمل الاتي:

1) الرجال- الذين تجاوز عمرهم 40 عاما من دون تصريح.

2) النساء- من دون تصريح ومن دون تحديد العمر.

3) الأولاد – حتى 12 سنة من دون تصريح.

وأشارت إلى أنّه سيتم نشر قوات معززة من الشرطة و"حرس الحدود" ابتداء من ساعات الصباح المبكرة في القدس الشرقية وفي أزقة البلدة القديمة، امام عشرات الالاف من المسلمين الذين يؤمون الحرم في تلك الليلة.

وأضافت انه سوف تغلق محاور طرقات امام حركة مرور المركبات، في غلاف البلدة القديمة

صبري يحث على شدِّ الرحال إلى المسجد الأقصى في ليلة القدر

و طالب الدكتور الشيخ عكرمة سعيد صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا، وخطيب المسجد الأقصى المبارك بشدِّ الرحال إلى المسجد الأقصى لإحياء ليلة القدر مع غروب غد الأربعاء إلى مطلع فجر الخميس في السابع والعشرين من شهر رمضان لعام 1438 هجرية .

وأوضح الشيخ صبري أهمية إستثمار ليلة القدر لأداء الصلوات في المسجد الأقصى وقيام الليل والتهجد حيث إن الركعة فيه تعدل خمسمائة حسنة والإستماع إلى المواعظ الدينية والمشاركة في حلقات الذكر وحضور الدروس التي تتناول فضل هذه الليلة العظيمة وغيرها من موضوعات العقيدة والفقه والسيرة النبوية.

وأكد الشيخ عكرمة على الإجتهاد في الدعاء إلى الله تعالى وتلاوة القرآن الكريم ودفع الصدقات في ليلة القدر كون العبادة فيها خير من ثواب عبادة ألف شهر أي أربع وثمانين سنة متواصلة .

وأهاب الدكتور صبري بالمعتكفين والمتعبدين صون حرمة ليلة القدر وإحترام النظام والإلتزام بالسكينة والهدوء والخشوع والمحافظة على نظافة باحات وأروقة المسجد الأقصى وجميع مرافقة .

وناشد الدكتور عكرمة في هذه المناسبة الدول العربية والإسلامية تكثيف جهودها وتعزيز مواقفها وتوحيد صفوفها لمواجهة الدعاية المضادة للدين الإسلامي وإبراز صورته الصحيحة والعمل على نشر مبادئه القائمة على الوسطية والعدل والتسامح.
 

أضف تعليق

التعليقات