الشريط الأخباري

3 إصابات بالرصاص الحي والاحتلال يشدد الحصار على دير أبو مشعل

لارا محمود، موقع بُـكرا
نشر بـ 17/06/2017 11:00 , التعديل الأخير 17/06/2017 11:00

أصيب ثلاثة مواطنين، بالرصاص الحي، إلى جانب العشرات بالأعيرة النارية المغلفة بالمطاط وحالات اختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في قرية دير أبو مشعل المحاصرة غرب رام الله.

وقال رئيس مجلس قروي دير أبو مشعل إبراهيم عطا، " إن قوات الاحتلال شددت من حصارها على القرية الذي فرضته الليلة الماضية، وأغلقت كافة الطرق المؤدية إليها، وأقامت بوابة حديدية على مدخلها الرئيسي، ومنعت المواطنين من دخولها أو الخروج منها.

وأضاف أن مواجهات عنيفة تدور منذ ساعات الصباح الاولى بين شبان القرية، وجنود الاحتلال، الذين اطلقوا الاعيرة النارية وقنابل الصوت والغاز باتجاههم، ما أدى إلى إصابة ثلاثة شبان بالرصاص الحي، والعشرات بالأعيرة المطاطية وحالت اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

وأشار رئيس المجلس القروي، إلى أن الشؤون المدنية الفلسطينية، تمكنت من اخراج 41 من طلبة الثانوية العامة من القرية، لتقديم امتحان الثانوية العامة.

يذكر أن ثلاثة شبان من أبناء القرية، استشهدوا الليلة الماضية برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة، وهم: براء إبراهيم صالح عطا (18 عاما)، وعادل حسن أحمد عنكوش (18 عاما)، وأسامة أحمد عطا (19 عاماً).

أضف تعليق

التعليقات