الشريط الأخباري

علي سلام لـ"بـُكرا": نفس المرض القديم يظهر الآن بمحاربتهم لجبارين الذي أوصت الوزارة به

ريهام يوسف عثامله
نشر بـ 13/06/2017 19:04 , التعديل الأخير 13/06/2017 19:04

عقب علي سلام على قضية المهندس احمد جبارين التي لم تنته حتى اليوم، والتي عقدت لأجلها اليوم جلسة في المحكمة المركزية بالناصرة حضرها هو وأعضاء المجلس البلدي، عقب قائلا: نفس المرض القديم حيث يحاولون بجميع الطرق التي لا يمكننا وصفها، محاربتي، للأسف المهندس احمد جبارين قدم شكوى ضد المجلس البلدي بما فيهم نواب الرئيس، للأسف لم تهمهم مصلحة الناصرة ولم يفكروا ان عدم وجود مهندس بلدي سيؤثر على السكان ومصالحهم.

وتابع مستهجنا: للأسف هذه هي المسؤولية التي حكموا بها الناصرة 40 عاما حيث تظهر مدى محبتهم للناصرة ومصلحة الناصرة، وهم اليوم لا يتوقعون ما أقوم به من إصلاحات واعمار في الناصرة حيث ان ما أقوم به اليوم لم تقم به الجبهة خلال فترة توليها الطويلة لرئاسة البلدية وهذا الامر يضايقهم، وقد راهنوا على فشلي، بينما مشاريعي تملأ البلد مما يؤلمهم جدا، وقد طلبت منهم التعاون معي لمصلحة اهل الناصرة ولكنهم رفضوا ذلك.

وزارة الداخلية قدمت توصياتها لصالح جبارين
وعن الادعاءات التي تدعيها المعارضة بخصوص المهندس جبارين وعدم كفاءته لإشغال منصب مهندس البلدية قال: بخصوص هذا الامر حضرت مندوبة من وزارة الداخلية خلال جلسة التعيين التي شاركت بها لجنة كبار الموظفين في البلدية وقدمت توصيتها لصالح احمد جبارين، لذلك ما يحصل هو مرض، ونحن نقول لهم اننا نعمل والمشاريع مستمرة لخدمة الناصرة وأهلها بغض النظر عن العقبات التي يحاولون وضعها امامنا.

أضف تعليق

التعليقات