الشريط الأخباري

حركة كفاح: يجب إغلاق كافة مراكز ومقار الشرطة في البلدات العربية

موقع بُـكرا
نشر بـ 06/06/2017 09:17 , التعديل الأخير 06/06/2017 09:17

في بيانٍ صدر عن حركة كفاح حول استشهاد الشاب محمد طه من كفر قاسم، بسلاح الشرطة، مفاده: 

" كشفت الشرطة الاسرائيلية وأعوانها عن وجهها الحقيقي الذي طالما حذرنا منه بارتكابها الجريمة بحق الاهل في كفر قاسم والتي اسفرت حتى الان عن ارتقاء شهيد بنيرانها وعشرات الجرحى بدرجات مختلفة وخسائر مادية كبيرة وترويع وترهيب لبلد كامل.

وكشفت كل الشهادات التي وردت من كفر قاسم ان الشرطة هاجمت دون سابق انذار مقر الحراسة المحلية واعتدت على الشباب بالغاز المسيل للدموع والفلفل الحار والصواعق الكهربائية. مما ادى الى تفجر المواجهات في عدة مناطق من البلدة.

وتعاني كفر قاسم مثلها مثل اغلب قرانا ومدننا من استفحال للجريمة التي بات من الواضح تغطية الشرطة الاسرائيلية عليها والسماح لها باستباحة دمائنا في سبيل ارضاخ مجتمعنا لمخطط التجنيد.

مساومة مكشوفة لم يعد بالإمكان اخفائها يصاحبها استهداف وضرب لكل محاولة جدية شعبية لمكافحة الجريمة وهو بالضبط ما حصل في كفر قاسم.

ابناء شعبنا وكل الهيئات القيادية والتمثيلية لم يعد بالإمكان الاكتفاء بقرارات هزيلة وخاصة عندما تسيل دماء الابرياء ويقتل ابنائنا بالشوارع.
لذا نطالب كل الهيئات باتخاذ الخطوات التالية: 

1.تنظيم مظاهرات شعبية في مختلف قرانا ومدننا اليوم الثلاثاء دعما لأهلنا في كفر قاسم والتوجه لكفر قاسم بكثافة لدعم اهلها

2.الاعلان عن قرار وطني ملزم بإغلاق كافة مراكز ومقار الشرطة الكائنة في مجالسنا ومؤسساتنا ووقف التعامل معها قطعيا

3.الاعلان الفوري عن اقامة لجان حراسة محلية تحت رعاية السلطات والمجالس واللجان الشعبية والهيئات والقوى الوطنية لحفظ امننا وحماية انفسنا في كافة قراننا ومدننا وليس فقط في كفر قاسم.

الاخوة والأخوات ابناء شعبنا

الاخوة في لجنة المتابعة واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية

لم يعد الامر يحتمل قرارات ضعيفة

حان وقت القرارات المصيرية والشجاعة

وخاصة عندما يتعلق الامر بحياة ابنائنا" 

إلى هنا نص البيان الصادر عن حركة كفاح 

أضف تعليق

التعليقات