الشريط الأخباري

مفتي مصر يؤيد إعدام مغتصب “طفلة البامبرز″

وكالات
نشر بـ 01/06/2017 20:34 , التعديل الأخير 01/06/2017 20:34

أيد مفتي مصر قرار محكمة جنايات المنصورة مصرية بإعدام المتهم في القضية المعروفة إعلاميا بـ ” طفلة البامبرز“، والتي تتعلق باغتصاب طفلة يقل عمرها عن العامين.

وقد تعرضت الطفلة جنا محمد السيد (20 شهرًا) إلى عملية خطف واغتصاب على يد إبراهيم إبراهيم محمود الرفاعى ( 34 سنة) ، العاطل عن العمل، بقرية ديملاش التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، أثناء وجودها أمام منزلها. وقد شاهدت حادثة استدراج الفتاة إحدى الجارات التي أخبرتها والدتها، وبعد البحث عن الطفلة وجدتها فى منزل المتهم وقد أصيبت بنزيف حاد تم نقلها على أثرها إلى المستشفى، وتم القبض على المتهم اثناء محاولة الفرار.

وفيما لاقى الحكم ترحيبًا شعبيا و اعتبر حكما رادعا، جدد بعض النشطاء تحذيرهم من عقوبة الاعدام وجدواها الحقيقية في تحجيم معدلات الجريمة.

أضف تعليق

التعليقات