الشريط الأخباري

اطلاق فعاليات "كرنفال الحرية" في كافة محافظات الضفة الغربية

لارا محمود، موقع بُـكرا
نشر بـ 30/05/2017 16:00 , التعديل الأخير 30/05/2017 16:00

أطلقت وزارة التربية والتعليم، اليوم الثلاثاء بالتعاون مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة، فعاليات "كرنفال الحريّة" في كافة محافظات الوطن.
وقال مدير عام النشاطات الطلابية في الوزارة صادق الخضور إن كرنفال الحرية عبارة عن وقفة وطنية بمناسبة مرور عدة أحداث، منها مرور 100 عام على وعد بلفور المشؤوم، و69 عاما على النكبة، و30 عاما على الانتفاضة الأولى.

وأشار الحضور الى أن الوقفة جاءت كرسالة للعالم بأنه حان الوقت لانهاء الاحتلال، ولتنعم فلسطين بالحرية، ولدعوة المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه الشعب الفلسطيني، عبر سلسلة فعاليات مختلفة، مبينا أن طلبة المدارس في كافة المحافظات سيرفعون شعارات تطالب بانهاء الاحتلال، وتعبر عن حقهم في الحياة، كما سيؤدون بعض الأنشطة الثقافية والتراثية الهادفة.

وأكد أن المهرجان يأتي في إطار سعي الوزارة بالتعاون مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة بتأصيل حضور الطلبة في المشهد الوطني وتعزيز الروح الوطنية لديهم، وتأكيدا على أن الابداعات الطلابية توظف لصالح تعزيز المنظومة القيمية لدى أطفالنا.

وأضاف "من بين هذه الفعاليات، سيكون هناك فعاليتان، الأولى في ساحة المهد ببيت لحم، حيث نرسل رسائلنا للعالم بأنها مدينة السلام، ونجسد بذلك الروح الوحدوية، وروح التآخي بين المسلمين والمسيحيين على هذه الأرض، وبما يعزز التأسيس لحشد الجهود لرفع الصوت عاليا".
في حين أن الفعالية الثانية تشمل باحات المسجد الأقصى "بما تحمله القدس من دلالات، وبما تمثله من ركيزة للوجدان الفلسطيني".

في ذات السياق، انطلقت من أمام مديرية التربية والتعليم والمؤسسات الرسمية في مدينة جنين مسيرة الحملة الوطنية للكرنفال، في سلسلة بشرية وهم مقيدي الايدي، ومرتدين القبعات بألوان العلم مع رفع اعلام فلسطين وترديد السلام الوطني، وأطلق طلبة المدارس البالونات في السماء وشكل طلبة المدارس سلسلة بشرية قرب مدارسهم في الشوارع الرئيسة التي حملت لون العلم الفلسطيني، وصولا إلى النصب الشهيد مقابل مبنى محافظة جنين.

وتم اطلاق صفارات الانذار لمدة 69 ثانية من قبل الامن الوطني، ورفع الأذان الموحد وأطلقت التكبيرات في المساجد وقرعت أجراس الكناس في كل من جنين، والزبابدة وبرقين، تزامن ذلك توقف حركة السير، ووقفة حداد وإكبار لتضحيات شعبنا.

وقال محافظ جنين رمضان إن "شعبنا اليوم يطلق هذه الفعالية في جنين لتأدية رسالة وطنية شعبية سيعبر بها الكل الفلسطيني عن رفضه للاحتلال ورغبته في الخلاص منه، ولنؤكد بأننا سنستمر في النضال حتى إحقاق كافة حقوقنا المشروعة دون تفريط".

وقال مدير تربية جنين طارق علاونة، "أننا نهدف من هذا الكرنفال العمل على تعزيز الوعي الوطني وثقافة الإنتماء بين صفوف طلبتنا في المدارس، والتعبير عن رفض الاحتلال عبر وقفة جماهيرية جماعية، وممارسة جهد منظم يستحث العالم على اتخاذ موقف فاعل من الاحتلال في ظل توالي الأحداث الزمنية التي شكلت محطات فارقة في تاريخ فلسطين على صعيد ممارسات الاحتلال وما ترتب عليها من ردود فعل جماهيرية".

أضف تعليق

التعليقات