الشريط الأخباري

استدعاء 20 ناشطًا للتحقيق، محمد اسامة اغبارية: لن يرهبونا!‎

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 29/05/2017 07:00
استدعاء 20 ناشطًا للتحقيق، محمد اسامة اغبارية: لن يرهبونا!‎

استدعت الشرطة الاسرائيلية مؤخرا، عدد من النشطاء من منطقة وادي عارة بحجّة مشاركتهم في تظاهرات غير قانونية كما وصفتها الشرطة.
وغرّمت الشرطة، النشطاء الذين جرى استدعاءهم بمبلغ قدره 500 ش.ج بالاضافة الى تحرير مخالفات سير.

ويشير مراسل "بُكرا" الى ان التظاهرات التي يجري الحديث عنها، هي التظاهرات الإسنادية للاسرى في إضرابهم عن الطعام الذي استمر لمدّة 41 يوما.

من بين هؤلاء النشطاء، ابن صف الثاني عشر والناشط في صفوف الشبيبة الشيوعية في ام الفحم، محمد اسامة اغبارية الذي قال لموقع بُكرا في مقابلة خاصة:"سبب التحقيق معي هو التظاهره التي كانت في تاريخ 12.5 يوم الجمعة التي دعت اليها الرابطه العربية للاسرى المحررين بحيث اتهمتنا الشرطه اننا شاركنا في مظاهرة غير قانونية واننا قمنا بتسكير الشارع لذلك تم دعوتي الى التحقيق وتغريمي بمبلغ 500 شيقل".

لن يرهبوا عزيمتنا


واضاف:" ردي هو انه مهما غرمونا ومهما لاحقونا ومهما ارهبونا لن يرهبوا عزيمتنا لان القضية الفلسطينية وقضية الاسرى هي اكبر من دولة اسرائيل والشاباك والشرطة، قضية الاسرى هي قضية انسانية بامتياز ، هم يريدون تحقيق مطالبهم العادلة التي نصت عليها جميع المواثيق الدولية".

وعن اذا كانت هذه التحقيقات ستردعه عن المشاركة بالنشاطات، يقول:" طبعاً لا انا دائماً وما زلت وسابقى جندي من جنود النشطاء الذين يشاركون في التظاهرات والوقفات الاحتجاجية لمساندة الاسرى وغيرها من قضايا الشعب الفلسطيني، هنالك العديد من النشطاء الذين تم تغريمهم وليس لوحدي وطبعاً التغريم هو 500 شيقل وبعد ترهيبنا واتهامنا اتهامات زور وسنبقى نواصل نشاطنا الدائم".

20 ناشطًا

وعن عدد الأشخاص الذين جرى استدعاءهم، يقول:"لا اعلم صراحة بدقه لكن اعتقد 20 شخصا او 20 ناشطًا الذين جرى استدعاءهم للتحقيق في مركز شرطة ام الفحم ومركز شرطة الخضيرة عند الشاباك".

واختتم كلامه قائلا:" ادعو شبابنا وشاباتنا الى المشاركة في جميع الوقفات التضامنية والاحتجاجات لنصرة الاسرى الذين هم بحاجة ماسه لنا لرفع معنوياتهم، هذه المرة انتهى إضرابهم، لكن دائما هم بحاجة لنا". 

أضف تعليق

التعليقات