الشريط الأخباري

يوم تعليمي لمكافحة المخدرات والكحول يرفع من وعي طلاب وادي النسور الاعدادية في أم الفحم

موقع بكرا
نشر بـ 25/05/2017 14:30 , التعديل الأخير 25/05/2017 14:30


افتتح هذا الأسبوع يوم تعليمي توعوي لمخاطر المخدرات والكحول لطلاب اعدادية وادي النسور في أم الفحم بمبادرة من منسق السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في بلدية أم الفحم، محمد محاميد، وبالتنسيق مع المستشارة التربوية المعلمة ليلى بويرات حيث استقبلت المدرسة المحاضر المختص أدهم أبو ريا بغية تمرير محاضرات وفعاليات لرفع الوعي في كل ما يتعلق بمخاطر المخدرات والكحول.
وقد بدأ اليوم بمحاضرات شرح فيها المرشد أدهم أبو ريا عن مخاطر التدخين والأرجيلة، وهي الظاهرة التي تفشت المجتمع في الآونة الأخيرة وخاصة بين أوساط الشبيبة، وشدّد على أن المواد الموجودة في الدخان والأرجيلة ما هي الا سموم تضر بصحة الانسان، كما شدّد على تركيبة المواد وكيفية تأثيرها على جسد الانسان. اضافة الى ذلك، مرر أبو ريا محاضرات تحدثت عن المخدرات وخاصة سموم الأكشاك التي لا ينتبه اليها البعض، حيث يشتري منها المستهلك دون وعيه بأن هذه ما هي الا سموم ومخدرات تؤثر سلبا على الانسان من الناحية الصحية والنفسية وتؤدي الى ادمانه عليها، وقد جسّد المرشد حديثه بأمثلة من الحياة اليومية وبفعاليات للطلاب شعروا من خلالها التأثير على حواس الانسان عند استعمال المخدرات.
هذا وقد لاقت الفعاليات والمحاضرات صدى ايجابي من قبل الطلاب حيث أنهم تفاعلوا من خلال اسئلتهم وحواراتهم خلال اليوم.
وفي هذا السياق قال منسق السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول، محمد محاميد: اشكر المرشد أدهم أبو ريا على جهوده كما أشكر مدير المدرسة الاستاذ محمد جبارين والمستشارة التربوية المعلمة ليلى بويرات وكل من تعاون ودعم هذه الفعاليات التوعوية للطلاب، حيث أننا كطاقم في مكافحة المخدرات والكحول نعمل دائما على رفع مستوى الوعي لدى طلابنا وأبنائنا ونلاحظ دائما بأنه هناك معلومات لم تكن واضحة للطلاب ومن خلال هذه الفعاليات نصل لهدفنا بأن نزرع في أذهانهم الفكرة الصحيحة لكل ما يدور من حولهم."

أضف تعليق

التعليقات