الشريط الأخباري

اطلاق مشروع "لنساعد المحتاج في شهر الخيرات"... مريم تلّس تتحدّث لـ"بُكرا"

يحيى امل جبارين، موقع بُـكرا
نشر بـ 28/05/2017 19:15 , التعديل الأخير 28/05/2017 19:15

أطلق مشروع "جَمَّل بلدك" الفحماوي، حملة تحت عنوان " لنساعد المحتاج في شهر الخيرات"، بمناسبة قدوم الشهر الفضيل، شهر رمضان.

تأتي هذه الحملة اسنادا للعائلات المحتاجة في شهر رمضان بحيث سيتم مدّهم بكافة المستلزمات من غذاء وامور اخرى.

ومن المتوقّع، انّ تلقى الحملة اقبالا واسعا من قبل الشارع الفحماوي خاصة وقرى وادي عارة عامة.

عن الحملة وتفاصيل التبرع 

وحول الحملة، حاور مراسلنا، مؤسسة المشروع، الفحماوية الريادية مريم تلّس بحيث حدّثتنا:" هي حملة جمع تبرعات ومن ثم شراء العديد من الاغراض حتى يكتمل الطرد، اي انها حملة طرود غذائية للعائلات الفقيرة والقائم عليها هو مشروع جمل بلدك الشبابي، الهدف من الحملة هو اننا نستطيع ان نساعد بعض العائلات لبعض الوقت ونوفر لهم القليل من الاحتياجات".

وتابعت:"الحملة تقتصر على شهر رمضان واذا كانت هنالك امكانية للاستمرار بالحملة وتوفير كل الاحتياجات من اغراض ومال وما الى ذلك، سنستمر".

وعن توقعاتها من الحملة، تقول:" طبعاً اتوقع نجاحها لاننا سنعمل بجهد ولن نسمح ابداً ان تكون حملة فاشلة".

وقالت:" رسالتي للمواطنين واخص بالذكر سكان مدينة ام الفحم ان يقدموا على التبرعات حتى لو بالقليل من الشواقل لان هذا يساعد بالكثير لكي نستطيع توفير طرد كامل متكامل لا ينقصه اي امر حتى يصل للعائلة المحتاجة وارجو منهم ان يضعوا انفسهم لمدة ثواني معدودة مكانهم ويتخيلوا مدى الاسى الذي يرافقهم".

وعن طريقة جمع التبرعات، تقول بحديثها الخاص لـ"بُكرا":"سوف يتم جمع التبرعات من سكان المدينة او طلاب المدارس والامور التي نحتاجها كالبقوليات والزيت والارز".

واختتمت كلامها قائلة:" والان اوجه كلمتي للشارع الفحماوي وسكان مدينة ام الفحم الابية ، لو ان كل عائلة من ام الفحم وكل بيت يخرج طرد واحد من بيته لن يشعر الفقراء بالذل والاسى بشهر رمضان واتمنى من الجميع ان نبقى متسامحين ورمضان كريم".

أضف تعليق

التعليقات