الشريط الأخباري

شقيق الأسير كريم يونس يعاتب الجماهير ويطالب بالتحرك لنجدة الأسرى لأنهم على وشك الاستشهاد

ريهام يوسف عثاملة، موقع بُـكرا
نشر بـ 22/05/2017 22:58

وجه نديم يونس شقيق الأسير كريم يونس أحد قيادي الاضراب المفتوح عن الطعام الذي بدأه الاسرى منذ 35 يوما، وجه يونس نداء حاد اللهجة وتحذيرا واضحا لكل أبناء الشعب الفلسطيني مطالبا إياهم بالتحرك السريع لنصرة ونجدة الاسرى وبالكف عن التهميش والخمول لألم ومعاناة الاسرى الفلسطينيون.

وقال يونس: التفاعل مع قضية الاسرى قليل جدا نسبة لما يجب ان يكون عليه، حيث انه حتى لو خرجت جميع الجماهير الى الميدان دون استثناء عندها فقط نستطيع نصرة الحركة الاسيرة، لان كسر الحركة الاسيرة وهزيمتهم في هذه المعركة هي هزيمة للفلسطينيين وليس لهم، للأسف الشعب يتصرف وكانه ينتظر نتيجة لعبة كرة قدم وهو امر مخزي ومعيب، من يتخاذل وينسى قضية الاسرى فأنه لا يستحق الحياة ولا يستحق الكرامة، علينا ان ندعم الاسرى بكل قوتنا وان نصعد ولا يكفي ان نزور خيمات الاعتصام والمهرجانات وحتى يجب ان يكون تصعيد في الشارع ومظاهرات ضخمة.

ونوه: من ناحية أخرى فان القيادة الفلسطينية في الداخل والأراضي المحتلة لا يتعاطون بجدية مع الاضراب وانا استغرب ذلك، هذه معركة مصيرية لنا ولأسرانا، في حال تمت هزيمة اسرانا فأنه ستزيد عنجهية الاحتلال والتنكيل بنا ومعاقبتنا قبل الاسرى، متى سندرك هذه التداعيات ونقف الوقفة الحقيقية الى جانب الاسرى.

اما الحرية والكرامة واما الاستشهاد

وعن موضع الأسير كريم يونس قال لـ "بكرا": كريم بالنهاية انسان وليس حجر، بالتأكيد هو منهك جسديا ولكنها حرب إرادة وتصميم وكرامة وليست حرب أجساد او عضلات، هي حرب عقل إرادة وتصميم، الاسرى وصلوا الى هذه المرحلة ولم يتنازلوا، وانا أؤكد بانه في حال لم تعود إسرائيل عن عنجهيتها وتلبي مطالب الاسرى جميعها فأن الاسرى سيستشهدون، لأنهم وصلوا مرحلة لم تعد أجسادهم تتحمل اكثر، وأصبحت الحرب حرب إرادة وعقل واسرانا لن يتراجعوا ومتمسكون بمبادئهم ومواقفهم وعلينا ان ننصرهم حتى النهاية.

أضف تعليق

التعليقات