الشريط الأخباري

إعلان حالة الطوارئ الصحية في صنعاء بسبب انتشار الكوليرا

وكالات
نشر بـ 15/05/2017 11:12 , التعديل الأخير 15/05/2017 11:12

اعلنت سلطات صنعاء حالة الطوارئ في العاصمة اليمنية واعتبرتها مدينة “منكوبة” بسبب انتشار الكوليرا فيها، داعية الى مساعدة دولية.

واعلن الامين العام للمجلس المحلي في امانة العاصمة التي يسيطر عليها المتمردون الحوثيون ليل الاحد الاثنين “صنعاء عاصمة منكوبة في إطار حالة طوارئ صحية مؤقتة” بسبب “انتشار فجائي وبائي (للكوليرا) يحصد أرواح المواطنين من الأطفال والشيوخ والنساء، ويطال ويهدد حياة كل اليمنيين”.

ووجه أمين جمعان في بيان بثته وكالة الانباء “سبأ.نت” التي يسيطر عليها الحوثيون “نداء استغاثة ومناشدة عاجلة للعالم والضمير الإنساني” طالبا مساعدة هيئات دولية لاحتواء الوباء.

من جهته، قال “وزير” الصحة لدى الحوثيين حفيط بن سالم محمد في تصريحات لتلفزيون المسيرة الناطق باسم المتمردين، ان “وباء الكوليرا يتجاوز قدرات أي نظام صحي متعاف”.

وكان مدير عمليات اللجنة الدولية للصليب الأحمر دومينيك ستلهارت اعلن الاحد “نواجه حاليا خطر انتشار جدي للكوليرا”. وأوضح أن الأرقام التي تم جمعها من وزارة الصحة اليمنية تفيد بأن الكوليرا أودت بحياة 115 شخصا بين 27 نيسان/ ابريل والسبت.

8500 شخص

وقال نقلا عن ارقام للسلطات المحلية إنه تم اعلان أكثر من 8500 شخص يشتبه بإصابتهم بالمرض خلال الفترة ذاتها في 14 محافظة في أنحاء اليمن، مقارنة بـ2300 حالة في عشر محافظات الأسبوع الماضي.

من جهتها، عبرت منظمة أطباء بلا حدود الأحد عن مخاوفها من الا تتمكن السلطات الصحية اليمنية وحدها من التعامل مع الأزمة.

ووعد جمعان في البيان بان تتخذ سلطات صنعاء “كل ما يمكن من تسهيلات وتعاون وإسناد لكل جهد إنساني خير وتذليل الصعوبات والعوائق لإنجاح مهام وبرامج الاستجابة الإنسانية التي تنفذها المنظمات الدولية المعنية”.

أضف تعليق

التعليقات