الشريط الأخباري

زهافا لابنها شاؤول ارون : قلبي محطم والدولة التي ارسلتك الى غزة لم تخفف ألمي

موقع بكرا
نشر بـ 02/05/2017 13:00 , التعديل الأخير 02/05/2017 13:00

وجهت والدة الجندي "الإسرائيلي" الأسير في قطاع غزة، شاؤول ارون بعد مرور ألف يوم في الاسر رسالة له قالت يها : "ابني لم يعد من المهمة حتى اليوم فقد مر ألف يوم وابني لازال في أسر حماس ولا اعرف مصيره.
وأضافت زهافا شاؤول خلال مراسم احياء ذكري الجنود "الإسرائيليين" الذين قتلوا في حروب "إسرائيل": قلبي محطم ولا يوجد أكثر من ذلك". ووفقاً لصحيفة يديعوت أحرينوت وجهت زهافا كلماتها لابنها الاسير أرون قائلة فيها "أنا ملزمة أن أقول لك يا بني بأن "الدولة" التي خرجت للدفاع عنها لم تخفف ألمي من أجل استعادتك
ولكنني أؤمن بانه وفي القريب سننجح في استعادتك، وحينها سأعود للحياة مجددا". وكانت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس بثت فيديو قبل أيام توحي فيه بأن الجنود الإسرائيليين المأسورين لديها على قيد الحياة.

أضف تعليق

التعليقات