الشريط الأخباري

أهالي الدامون يحيون ليلة العودة الى قريتهم المهجرة في ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني عام 48

رامي نصار - موقع بكرا
نشر بـ 02/05/2017 10:00

على انقاض ما تبقى من قرية الدامون المهجرة قضاء قرية كابول، أقيمت مساء أمس الاثنين عشية ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني عام 48 أمسية فنية وطنية بعنوان " ليلة العودة الى الدامون " وهي أمسية تقام سنويا بمبادرة جمعية حقوق المهجرين .
و شارك في الأمسية المئات من أهالي المنطقة، طمرة ،كابول وأهالي وذوي مهجرين من القرية، إضافة الى شخصيات أخرى منها وطنية ، وممثلين عن بلدية طمرة ، حيث قدم في الأمسية باقة من الفقرات المتنوعة والكلمات المختلفة التي تولى تقديمها المحام والناشط نضال عثمان من مدينة طمرة .
هذا وكانت أولى كلمات الأمسية لعضو لجنة الدفاع عن حقوق المهجرين محمد كيال الذي بارك الحضور أولا ومن ثم حمّل للأجيال الصاعدة رسالة الاستمرار على طريق العودة، وعدم التراجع عن هذا الحق ، وتمنى ان يعود لقرية الدامون والقرى التي هجرت من أصحابها أهلها .
كما وقدمت عدة فقرات فنية واغاني ملتزمة وحكاية حقيقية لأحد الشخصيات الذين عاشوا في الدامون وتذكروا قريتهم ومن رافقهم وعلمهم وكيف كانت الحياة في الدامون .
واختتم المحامي نضال عثمان الأمسية بحديثه عن اهمية المشاركة بالجولات المخططة بقرية الدامون والقرى المهجرة نهار اليوم الثلاثاء، كما دعا بعض المهجرين الكبار بالسن وحاورهم حول معرفتهم لأصدقائهم واقربائهم الذين هجروا الى خارج البلاد.
 

أضف تعليق

التعليقات