الشريط الأخباري

تقديم التماس للمحكمة العليا ضد منع المحامين من ملاقاة الاسرى‎

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 02/05/2017 19:58
تقديم التماس للمحكمة العليا ضد منع المحامين من ملاقاة الاسرى‎

قدم محامي نادي الأسير الفلسطيني خالد رسلان محاجنة، الأحد، عدة التماسات، للمحكمة المركزية في بئر السبع باسم عدد من الأسرى المضربين عن الطعام، وهم: مجاهد حامد، وهارون عياد، القابعين في سجن "عسقلان"، والتماس آخر قُدم باسم الأسير علي عليان القابع في سجن "نفحة".

يشير مراسل "بُكرا" الى ان الالتماسات قُدمت ضد استمرار إدارة سجون الاحتلال بمنع المحامين من لقاء الأسرى.

المحامي خالد محاجنة قال بحديثه مع موقع بُكرا:" الالتماسات التي قدمت للمحكمة المركزية قدمت باسم اسرى معينين تحت ما يسمى "التماس اسير" وصلاحية هذا الالتماس هو للمحاكم المركزية. وتم تعيين جلسة للنظر بالالتماسات ليوم 3.5.17".

واضاف:"وفي نفس السياق قدما محاميا نادي الاسير خالد رسلان محاجنة واروى حليحل التماس لمحكمة العدل العليا باسم عدد من المحامين الذين تم منعهم من زيارة الاسرى المضربين عن الطعام منذ اكثر من اسبوعين، التماسات المركزية قُدّمت باسم اسرى محددين اما التماس العليا وفهو التماس شامل والذي يتطلب تدخل هيئة المحكمة في مسالة قانونية استمرار منع المحامين من زيارة الاسرى وحول تصرفات مصلحة السحون في تعاملها مع المحامين بهذا الموضوع".

وانهى كلامه قائلا:"زيارة المحامين للاسرى الامنيين المضربين هي حق اساسي لكل اسير بلقاء محاميه خاصة في ظل هذه الظروف، وان استمرار مصلحة السجون بمنع المحامين من زيارة الاسرى المضربين هو مناف للقانون ولقرارات سابقه لمحكمة العدل العليا، حيث انه لا توجد اي قاعدة قانونية بحسب القوانين الاسرائيلية يخول لمصلحة السجون بمنع اسير مضرب عن الطعام من لقاء محاميه".
 

تقديم التماس للمحكمة العليا ضد منع المحامين من ملاقاة الاسرى‎

أضف تعليق

التعليقات