الشريط الأخباري

طلّاب الامريكية لـبكرا: جامعتنا لا تفرّق بين الطلّاب.. وتجمع بين طلّاب شطريّ البرتقالة‎

يحيى امل جبارين – بكرا
نشر بـ 05/05/2017 11:07 , التعديل الأخير 05/05/2017 11:07

التقى مراسل "بكرا"، عددا من طلاب الجامعة العربية الامريكية في جنين خلال مشاركتهم في اليوم المفتوح لطلبة الداخل.

واجرى مراسلنا مقابلات مصورة مع الطلاب حول انطباعهم من اليوم المفتوح وحول الخدمات التي تقدمها الجامعة الامريكية واذا كانت توفر الجو الدراسي الملائم للطالب ام لا.

ودعا طلاب الامريكية، كافة الطلاب الى " الالتحاق بالجامعة الامريكية لانها مميزة من ناحية احتواءها لطلاب شطري البرتقالة".

اشجع...

وقالت الطالبة امل اسعد بحديثها مع موقع بكرا:" طبعا اليوم يوم مفتوح لطلاب البجروت في الجامعة العربية الامريكية، انا امل اسعد طالبة سنة ثالثة تخصص لغة عربية واعلام، انا اشجع الطلاب على التسجيل في تخصصنا، لان تخصصنا عبارة عن لغة عربية واعلام، لان الطالب يتخرج شامل لغة عربية بالادب والقواعد وكل شيئ وثانيا من الاعلام الذي هو تصوير ومونتاج وتحرير صحفي وكل شيئ".

وأضافت: تخصصنا شامل وأتمنى ان يقوم طلابنا بالتسجيل في هذا القسم بما انه لايوجد فيه الكثير من الطلاب".

ووجهت الطالبة اسعد رسالة عبر "بكرا" قالت فيها:" من المستحسن التعلم في جامعات الضفة لان الامر يحيي الكثير من الأمور التي تنقصنا كطلاب داخل فلسطيني، اليوم كان ناجحا وقاعة المؤتمرات كانت ممتلئة وهناك الكثير من الطلاب الذي تعذر عليهم الوصول الى هنا".

شطرا برتقالة


الطالب احمد زايد قال بحديثه مع موقع بكرا:" في البداية انا طالب موضع اللغة العربية والاعلام، اليوم هو خاص لطلبة الداخل ليستنى لهم التعرف على الجامعة وتخصصاتها، هناك فعاليات باشراف من إدارة الجامعة والعلاقات العامة التي تهدف الى مساعدة الطلاب في التسجيل للجامعة وتوفير جو دراسي ملائم".

وزاد:" الجامعة حسناتها كثيرة ومن أهمها انها الجامعة الوحيدة التي جمعت بين طلاب شطري البرتقالة وخلقت روح الوحدة والمحبة فيما بينهم، بالإضافة الى المجالات الواسعة التي توفرها الجامعة بحيث هذا يمكن الطلاب من الانخراط بسوق الاعمال اسرع وكذلك أجواء المحاضرات والدراسات تشجع الطالب على تحقيق تحصيله العلمي بشكل ممتاز لانها توفر له كل الخدمات".

وانهى كلامه قائلا:" اشكر موقع بكرا على اهتمامه بقضايا شعبنا الفلسطيني وعلى تغطيته للاحداث التي تحدث بمنطقة الداخل عام 1948 ومنطقة عام 1967".

العدد غير المتوقع

الطالب سعيد محاجنة قال بحديثه مع موقع بكرا:" كان يوم رائع ومن ناحية العدد كان اكثر بقليل، لكن لم يكن العدد الذي توقعناه، كان الامر منظم من قبل الجامعة، التعليم بالجامعة رائع وقوي جدا ونلقاكم بافتتاحية السنة الدراسية في 23.9".

أضف تعليق

التعليقات