الشريط الأخباري

مركز سلامة العائلة عرابة يستضيف وفد من قضاة محكمة الشؤون العائلية كرايوت

رامي نصار، موقع بُـكرا
نشر بـ 25/04/2017 21:24


استقبل المركز الاقليمي لسلامة العائلة التابع لقسم الشؤون المحلية في عرابه ظهر اليوم الثلاثاء وفد من القضاة في المحكمة القضائية لشؤون العائلات في البلاد ، حيث قامت مديرة المركز السيدة شروق نعامنه خطيب والسيد خالد شلش مدير قسم الرفاه الاجتماعي باستقبال الوفد ، وتقديم شرحا عن دور قسم الرفاه الاجتماعي والمركز في معالجة قضايا اسرية ومراحل المعالجة . 

وجاءت الزيارة بهدف التعرّف على المركز وعلى أقسامه على الخدمات التي يقدمها قسم الرفاه الاجتماعي في البلدة, خلال الزيارة قام الوفد بجولة في أقسام المركز الاقليمي التي تعنى كل وحدة منه في رعاية الاسر والعائلات في عدة مجالات والتي تتضمن مركز اباء وابناء ووحدة جيل الطفولة المبكرة, مركز معالجة ومنع العنف في العائلة ومركز اللقاء الاسري. 

وكان في مرافقة الوفد كل من رئيس البلدية المربي علي عاصلة الذي استقبل الوفد واطرى على الخدمات التي يقدمها المركز وقسم الرفاه الاجتماعي في عرابه. كما وتحدث مدير قسم الشؤون الاجتماعية في عرابة خالد شلش عن دور قسم الشؤون في تقديم الخدمات ، كما وقامت ايضا السيدة شروق نعامنه بتقديم شرحا مفصلا عن المركز وخدماته المتعددة وتوسعت في نوعيه وغايه العلاج المرجو والذي يطمح اليه طاقم مركز سلامه العائلة.
في هذه الزيارة تواجد ايضا موظفات من قسم الشؤون الاجتماعية متمثلين بالسيدة تغريد خلايلة, السيدة علا خطيب السيدة جمانة جربوني السيدة اروى بدانه, السيدة اميره رباح والسيدة هند ماضي.
واختتمت الزيارة بتلخيص اهداف اللقاء ، وقام القضاة والمسؤولين بوزارة الرفاه الاجتماعي بالثناء على الجودة والمهنية الموجودة وأعربوا عن اعجابهم وتقديرهم للخدمات المميزة التي يقدمها مركز سلامه العائلة وقسم الرفاه الاجتماعي في البلدة .
وفي حديث مع مديرة مركز سلامة العائلة شروق خطيب قالت :" اولا نحن ممتنين جدا لوفد القضاة والمسؤولين في وزاره الرفاه الاجتماعي اللذين تشرفوا بزيارة الى مكز سلامة العائلة وخصصوا لنا من وقتهم الثمين لكي يطلعوا عن كثب على الخدمات المتعددة التي يقدما المركز التابع لقسم الرفاه الاجتماعي بإدارة السيد خالد شلش.
مدير قسم الشؤون الاجتماعية عرابة خاد شلش قال :" لا شك ان مثل هذه الزيارات تحمل في طياتها الكثير من الأدوات التي من شانها تحسين الخدمات للعائلات التي بحاجة الى مساعدة في جميع الأصعدة ، كما وانه ليس مفهوم ضمنا ان ترى قضاة في المحكمة يدخلون الى احد اهم المراكز لسلامة العائلة في المنطقة لكي يكتسبه منه فكرة التواصل والوصول الى قرارات قضائه تهدف الى تقديم الخدمات الاسرية الاجتماعية على اكمل وجه للمواطن .
القاضية مايا ليفي من محكمة الشؤون العائلية في الكرايوت قالت :" نحن نعتمد على مثل هذه الزيارات ، فالزيارات الى تلك المراكز التي تعالج وتعنى بشؤون العائلات ذات الأوضاع الصعبة التي تعاني عنف اسري او طلاق او أي أوضاع اجتماعية صعبة من شانها ان تساعدنا في اصدار قرارات قضائية أكثر ملائمة وجيدة من اجل مصلحة تلك العائلات ، وكذلك الامر فان هذه الزيارات تساعد الى تطوير وتحسين جودة عملنا كقضاة داخل المحكمة ، فهذه المراكز لديها مختصين يجيدون التعامل مع أي قضية اسرية في أي مجال كان ، ومنها نحن نكتس نوعا من الخبرة في التعامل مع مثل هذه الحالات . 

أضف تعليق

التعليقات