الشريط الأخباري

الناصرة: الحاجة مريم عون الله- حمدان حاج يحيى (أم تيسير) في ذمة الله

موقع بُـكرا
نشر بـ 23/04/2017 13:21

شيعت جماهير غفيره من الناصره والشمال ومركز البلاد في الامس جثمان الحاجه مريم مصطفى عون الله-حمدان حاج يحيى(ام تيسير) التي وافتها المنية يوم أمس عن عمر يناهز 74 عاما .

انطلق موكب الجنازة بمشاركة واسعة، من بيت المرحومة الكائن في حي المسلخ، الى الجامع الابيض حيث اقيمت صلاة الجنازة حيث وارى جثمانها الثرى.

وقد شارك في مراسم التشييع شخصيات اجتماعيه بارزة من اعضاء الكنيست , رجال دين من كافة الطوائف ،شيوخ ومطارنة ووفد من الطائفة الدرزية .

وتخلل مراسم التشييع خطبه للشيخ ابو الانس ابو رحال في المسجد الأبيض حيث قام من خلالها بالدعاء لروح الفقيدة وبالصبر والسلوان لأبنائها وذويها , وقد تطرق الشيخ ابو الانس الى سيرة المرحومة العطرة وذكرها الطيب في الاعمال الخيريه ومساعدة المحتاجين والعطف على الفقراء رغم فقدانها المؤلم لابنها المهندس حسين حمدان الا انها صبرت وواصلت مشوار العطاء لأبنائها ومجتمعها ,حيث ازداد فيها حب العطاء والخير رغم مصابها، واضاف الشيخ ابو الانس: "لقد زرعت في ابنائها العطاء وحب الخير والعلم فمنهم من هو مهندس وطبيب ورجل اعمال ، وقد بقيت المرحومة راسخه على موقفها الوطني الثابت على مر السنين والذي تناقله ابنائها واحفادها من بعدها .
ومن ثم وري جثمانها الثرى يذكر بانه تقوم العائله بتقبل التعازي في بيت زوج الفقيده في حي المسلخ حتى يوم الثلاثاء.
ندعو الله ان يغمدها برحمتة ولذويها الصبر من بعدها وطول البقاء
ونشكر كل من شارك في التشييع ةالعزاء.

أضف تعليق

التعليقات