الشريط الأخباري

د. مجدلاني تصريحات نتياهو حول اموال الاسرى تحريض على السلطة قبل اللقاء الفلسطيني الامريكي‎

لارا محمود
نشر بـ 22/04/2017 19:22

اعتبر الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني ، تصريحات رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو التي قال فيها " ينبغي على السلطة التوقف عن دفع الأموال للأسرى والجرحى كاختبار للسلام" ، والتي جاءت خلال مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الامريكية يوم امس الجمعة بأنها تحريض على السلطة الفلسطينية ،واستكمالا لمسلسل ليبرمان الداعي لاعتبار الصندوق القومي الفلسطيني "منظمة ارهابية ".
وأضاف د. مجدلاني خلال اجتماع لساحة الضفة الغربية للجبهة اليوم السبت ، بمكتب الجبهة المركزي بمدينة رام الله تأتي هذه اللغة التحريضية في ظل الاضراب البطولي الذي يخوضه اسرى الحرية ، في معركتهم النضالية ، وأنه يجب على العالم أجمع أن يوقف الدعم المالي ويرفع الغطاء السياسي عن حكومة الارهاب والاستيطان التي تمارس بشكل يومي جرائم وإرهاب دولة منظم .
وأشار د. مجدلاني الى الوضع الداخلي الفلسطيني ،وأن اية محاولة اختراق لملف المصالحة تقابله حركة حماس بإجراءات على الارض باتجاه تعميق الانقسام ، حان الوقت للتفكير الجدي بانهاء هذا الملف عبر انهاء حكومة غزة وتسليم حكومة الوفاق بشكل فعلي وعملي لمهام عملها.
وقال د. مجدلاني إن المجتمع الدولي اليوم مطالب وعليه أن يدرك أن المنطقة لن تنعم بالسلام والاستقرار والأمن من دون إنهاء الاحتلال ،واقامة الدولة الفلسطينية ذات السيادة والقابلة للحياة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس .

أضف تعليق

التعليقات