الشريط الأخباري

عرابة تستقبل الأسيرة المحررة لينا جربوني بباقات الورد

رامي نصار، موقع بُـكرا
نشر بـ 16/04/2017 11:57

استقبل اهالي عرابة وسخنين ابنة عرابة عميدة الاسيرات لينا جربوني التي قبعت في سجون الاسرائيلية مدة 15 عامًا.

وكان في استقبال الأسيرة لينا الجربوني العشرات من اهالي البلدة بحضور رئيس بادية عرابة علي عاصلة وعدد من القياديين في البلدة واهلها والاقارب الذين تزينوا وزينوا سياراتهم باعلام فلسطين وانطلقوا بموكبي سيارات الى بيتها في عرابة.

يذكر أن الأسيرة لينا أحمد جربوني ولدت في الحادي عشر من يناير عام 1974، لأسرة فلسطينية مناضلة في بلدة عرابة البطوف، وكان والدها الحاج أحمد قد اعتقل أواخر سبعينيات وبداية ثمانينات القرن الماضي وأمضى ثماني سنوات في السجون" الإسرائيلية".

اعتقلت لينا الجربوني في الثامن عشر من ابريل عام 2002م بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي ومساعدة رجال المقاومة في تنفيذ عملياتهم الفدائية وأنشطتهم ضد الاحتلال، وصدر بحقها حكما بالسجن الفعلي لمدة 17 عاما.وتعتبر لينا احدى الاسرات الخمس اللواتي لم تشملهن صفقة التبادل الاولى والثانية.

أضف تعليق

التعليقات