الشريط الأخباري

صرخة حيفاوية ضد التنسيق الأمني ونصرة للشهيد الأعرج‎

يحيى امل جبارين - بكرا
نشر بـ 13/04/2017 21:00 , التعديل الأخير 13/04/2017 21:00

شارك العشرات مساء اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية بالحي الألماني في مدينة حيفا، تنديدا بالتنسيق الأمني.

تأتي هذه الوقفة بدعوة من حراك حيفا الشبابيّ، في اعقاب استشهاد المثَقّف المشتبك، باسل الأعرج الذي مرّ على استشهاده 40 يوما.

ورفع المشاركون بالوقفة، الشعارات الاحتجاجية الرافضة للتنسيق الأمني بكلّ اشكاله.

وندّد المتظاهرون بالتنسيق الأمني، مطالبين اسقاطه وإسقاط "سلطة العار".

وطالب المتظاهرون، السلطة عدم التبلغ عن أيّ "فدائي" او اَيّ "مطلوب" لدى الاحتلال.

وردّد المتظاهرون بالشعارات التي تمجّد الشهيد باسل الأعرج، مستنكرين ما قامت به سلطة التنسيق الأمني.

ودعا المتظاهرون الى" اوسع التفاف نحو الجمعيات التي تهدف الى إسقاط وافشال مشروع التنسيق الأمني".

واكدّ المتظاهرون على " وقوفهم مع عائلة الشهيد باسل الأعرج في وجه المؤسسة الاسرائيلية ووجّه سلطة التنسيق الأمني".

يذكر بان هذه الوقفة هي الثانية التي تنظّم بخصوص موضوع الشهيد باسل الأعرج وإسقاط التنسيق الأمني. وتواجدت قوّات من الشرطة لقمع الوقفة، الّا انها انتهت دون تسجيل حدث استثنائي.

يشار الى انه جرى بعد الوقفة، الانتقال الى مبنى "نادي حيفا الغد" بحيث كان هناك حفل تأبين للشهيد الأعرج بتنظيم من الحراك ورفاقه في حيفا والمنطقة.

أضف تعليق

التعليقات