الشريط الأخباري

ليبرمان يحتج لدى الأمم المتحدة على إعدام عملاء في غزة

وكالات
نشر بـ 12/04/2017 19:49 , التعديل الأخير 12/04/2017 19:49

أجرى وزير الأمن الإسرائيلي "افيغدور ليبرمان" اليوم الأربعاء اتصالا هاتفيا مع مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الاوسط نيكولاي ملادينوف للاحتجاج على إعدام عملاء للاحتلال في قطاع غزة مؤخرا.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن يبرمان احتج لدى ملادينوف على "تغاضي الأسرة الدولية عن سلسلة اغتيالات واعدامات وقعت في صفوف الفلسطينيين في الآونة الأخيرة في مخيم عين الحلوة بلبنان وفي قطاع غزة".

ونفذت وزارة الداخلية في غزة الخميس الماضي أحكام إعدام بحق ثلاثة مدانين بالتخابر لصالح الاحتلال الإسرائيلي وذلك بعد يومين من إعلانها حملة لفتح باب التوبة للمتورطين في التخابر والتي انتهت الليلة الماضية.

كما شهد مخيم عين الحلوة للاجئين في لبنان اشتباكات مسلحة على مدار عدة أيام.

واعتبر ليبرمان أن "التغاضي عن سقوط عشرات القتلى والجرحى يبرهن من جديد النفاق وازدواجية المعايير اللذين تنتهجها الأسرة الدولية".

وادعى أن "الأسرة الدولية تتجاهل هذه الأحداث الخطيرة وفي نفس الوقت تندد بأفعال مبررة تقوم بها (إسرائيل) ضد الإرهاب" على حد زعمه.

وأضاف ليبرمان أنه يتوقع أن تطرح هذه المسالة على مجلس الأمن الدولي خلال جلسته القريبة.

أضف تعليق

التعليقات