الشريط الأخباري

قياديّو الجبهة لـبكرا: المؤتمر سيقيم مسيرة 40 عامًا من تأسيس الجبهة

يحيى أمل جبارين، موقع بكرا
نشر بـ 08/04/2017 21:00

تستمرّ الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، بعقد مؤتمرها التاسع لليوم الثاني على التوالي في قاعات سميراميس بشفاعمرو.

وسيناقش اليوم، محاور عدّة في حياة الجبهة ومواقفها من العديد من الامور. كما سيناقش المؤتمر، أزمة العنف التي عصفت بمجتمعنا وضربته بيد من حديد.

وحول المؤتمر، حاور مراسل "بُكرا" شخصيات قيادية في الجبهة والحزب التي أكدّت على أهمية العمل الوحدوي وأنّ الجبهة هي "العامود الفقري" للعمل الوحدوي.

رامز جرايسي: خلال المؤتمر سيتم خلاله تقييم مسيرة 40 عاما

عضو سكرتارية الجبهة - المهندس رامز جرايسي، قال بحديثه مع موقع بكرا:" هذا المؤتمر يعقد بعد 40 عاما على تأسيس الجبهة وهو مؤتمر يكتسب أهمية كبيرة من حيث انه سيتم خلاله تقييم مسيرة 40 عاما ووضع برنامج مستقبلي لعمل الجبهة في جميع المجالات بالمجال السياسي بما يتعلّق بالقضية الفلسطينية، النضال ضد الاحتلال، النضال ضد العنصرية المتفاقمة باسرائيل والتي تتخذ منحى خطير من خلال شرعنة العنصرية بقوانين يتم سنّها في البرلمان".

واضاف:"هناك تحديات كبيرة تستوجب ان يتم التداول حولها وان يتم وضع آفاق مستقبلية للعمل السياسي للجبهة".

وتابع:"الجانب الاجتماعي هو جانب مهم وخاصة في ظلّ تزايد مظاهر العنف بمجتمعنا وأخطار الظاهرة على المجتمع عموما، لان العنف يشكل سرطان مجتمعي ويحدِّ من إمكانيات مواجهتنا للتحديات الخارجية ولذلك المؤتمر سيتعاطى مع المواضيع السياسية والاقتصادية والمجتمعية والمتغيرات العالمية والإقليمية".


وانهى كلامه قائلا:"موضوع مهم سيتم التعاطي معه وهو تجربة المشتركة وهي تجربة ذات أهمية كبرى في العمل الوحدوي ضمن وجود خلافات عقائدية وسياسية ولكن توحد الجهود في ظل التحديات الخارجية وتجربة المشتركة والتوجه المستقبلي لتعزيز هذه التجربة سيكون احد محاور النقاش".

عادل عامر: المؤتمر عبارة عن محطة نراجع بها سياسة الجبهة في كافة المجالات والأجندة

امين عام الحزب الشيوعي - عادل عامر، قال بحديثه مع موقع بكرا: هذا المؤتمر يعتبر حدثًا سياسيًا كبيرًا في حياة الجبهة وهي محطة نراجع بها سياسة الجبهة في كافة المجالات والأجندة. والجبهة بطبيعتها وبتركيبتها هي جبهة وحركة سياسية وليست حزبا ايدولوجيا ولهذا فمجال العمل فيها اوسع وأشمل وكذلك تشمل شرائح مختلفة من جماهير شعبنا ومن القوى الديمقراطية اليهودية".

واختتم كلامه قائلا:" بحثنا وسنبحث وسنواصل البحث في افضل السبل لتقوية نضالنا وتقوية صلتنا بابناء شعبنا وخصوصا اننا نحيي في هذه الأيام، ذكرى مرور 50 عاماً على احتلال قطاع غزة والضفة الغربية وهي مناسبة كي نرفع بها شعارنا الدائمة بأننا سنعمل جاهدين من اجل إسقاط الاحتلال".

منصور دهامشة: المؤتمر يعقد وسط نهضة جبهوية بكل المجالات

سكرتير الجبهة القطري - منصور دهامشة، قال بحديثه مع موقع بكرا:" هذا المؤتمر يعقد وسط نهضة جبهوية بكل المجالات ونحن نرسل رسالة بأن العمل الوحدوي سنعززه مثيرا وسنعمل من اجل توسيع صفوف القائمة المشتركة وتعزيز عملها المشترك".

أضف تعليق

التعليقات