الشريط الأخباري

الحكومة الفلسطينية تصف قرار إسرائيل بناء مستوطنة جديدة بـ”التصعيد الخطير”

وكالات
نشر بـ 31/03/2017 17:59 , التعديل الأخير 31/03/2017 17:59

وصفت الحكومة الفلسطينية، الجمعة، قرار الحكومة الإسرائيلية بناء مستوطنة جديدة في الضفة الغربية بـ” التصعيد الخطير، والمعرقل لإمكانية استعادة عملية السلام”.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحافي، إن اعلان حكومة نتنياهو إقامة مستوطنة جديدة يأتي في إطار “سياسة مواصلة التصعيد الاحتلالي والتي تهدف الى تثبيت الاحتلال الإسرائيلي البغيض القائم بالقوة وفرض مزيد من اجواء التوتر في المنطقة”.

وأضاف “هذه خطوة تصعيدية جديدة، تعكس اصرار حكومة الاحتلال على المضي في معارضة وعرقلة كافة الجهود المبذولة لإمكانية استعادة العملية السياسية (…)، وتحد سافر وصارخ لإرادة شعبنا وتحد لإرادة المجتمع الدولي واستخفاف شنيع بالقوانين والمواثيق الاممية”.

وكان المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية “الكابينت”، قد صادق بالإجماع، الجمعة، على إقامة مستوطنة جديدة، في منطقة مرج شيلو، وسط الضفة، للسكان الذين تم إخلاءهم من بؤرة عامونه”.

وكان نتنياهو قد وعد عشرات المستوطنين الذين تم إخلاؤهم في وقت سابق من هذا العام، من بؤرة “عامونة”، بإقامة مستوطنة جديدة لهم.

أضف تعليق

التعليقات