الشريط الأخباري

يوم قمّة بلديّ ضخم لجمعيّة حماية الطّبيعة والمجلس المحلّي في كفركنا ضمن مشروع "بيئة سليمة" تزامنًا مع يوم الأعمال الخيريّة

موقع بُـكرا
نشر بـ 29/03/2017 15:17 , التعديل الأخير 29/03/2017 15:17

بمشاركة جمعيّة حماية الطّبيعة وضمن مشروعها "بيئة سليمة" الّذي تقوده الجمعيّة بكفر كنا بالتّعاوُن الوزارة لحماية البيئة والمجلس المحلّي كفركنا، وتزامنًا مع يوم الأعمال الخيريّة القُطري، أشرفت الجمعيّة يوم أمس الثّلاثاء على يوم قِمة بلديّ ضخم تخلّل أعمالًا تطوّعيّة بيئيّة في مختلف مُؤسّسات القرية بمُشاركة كافّة الشَّرائح الاجتماعيّة في البلدة بما فيها المُؤسّسات التّربويَّة، المدارس الابتدائيّة: مدرسة الحكمة، مدرسة البيادر، مدرسة الرّمّان، مدرسة الرّاهبات الفرنسيسكان، مدرسة إشراقة، المدرسة الابتدائيّة "د"، مدرسة المعالي، والمدرسة الابتدائيّة "ج"، والمدرستين الاعداديّتين: "ا" وَ "ب"، والثّانويّتين: مدرسة ابن رشد ومدرسة غرناطة.

كما شارك في هذا النّشاط مُوظّفو بنك "هبوعليم" في البلدة، وأعضاء جمعيّة "كوني أنتِ" وطاقم مُؤسّسة كفر كنا لذوي الاحتياجات الخاصّة، وبيت المُسنّين، ومجموعة القيادة الشّابّة.

وتخلّل اليوم نشاطات مختلفة في جميع مُؤسّسات القرية هدفت إلى تذويت قيمة حُب الطّبيعة والمُحافظة على النّظافة والمساحات المفتوحة وأهمّية الأشجار بمختلف أنواعها والتّمسُّك بقيمة الزّراعة الّتي شكّلت في الماضي مصدر رزق أساسيّ للمواطنين.

ورافق الفعاليّات في كل مُؤسّسة طاقم ومُرشِدو جمعيّة حماية الطّبيعة بكفر كنا بإشراف سكينة خطيب، مُديرة مشروع "بيئة سليمة"، حيث قدّم الطّاقم لكل مُؤسّسة شرحًا مُفصّلًا عن أهمّيّة وكيفيّة الزّراعة. واختارت كُلّ مؤسّسة مساحة مفتوحة مُعيّنة داخل أو خارج المُؤسّسة للقيام بزراعة الوُرود والأشجار مع استخدام مبدأ الاستعمال الآخر للعديد من المواد كالقناني البلاستيكيّة وتحويلها إلى أحواض للوُرود.

هذا ونظّمت مدرسة الرّاهبات الفرنسيسكان وقفة احتجاجيّة على الشّارع الرّئيسيّ بكفركنا بالتّنسيق ما بين المُعلّمة نسرين صفوري وجمعيّة حماية الطّبيعة، طالب فيها الطّلّاب أهالي القرية من خلال رفع الشّعارات بالمُحافظة على البيئة والنّظافة..

وأثنى مُدراء المُؤسّسات المُشارِكة على جُهد جمعيّة حماية الطّبيعة والعمل الدّؤوب القيّم الّذي قدّمته للبلدة في هذا اليوم وأعربوا عن رغبتهم باستمرار مثل هذه البرامج لما تعود به من فائدة على كفركنا وسكّانها.

ومع نجاح هذا اليوم كخطوة أخرى ضمن مشروع "بيئة سليمة" في كفركنا تشكر الجمعيّة طاقمها على العمل الدّؤوب بإدارة السّيّد يوسف عساقلة المُدير القُطري للمجتمع العربيّ في الجمعيّة والسّيّد علي شناتي مُدير القسم العربيّ الشّمالي في الجمعيّة ومُديرة المشروع بكفركنا سكينة خطيب والمُركّزين والمُرشدات التّالية أسماؤهم على مساهمتهم في إنجاح هذا اليوم المُميّز، المُركزين: بريهان أمون، هاني مداجي، ياسمين خلايلة، والمُرشدات: ياسمين مريد، ياسمين عباس، فريدة كيلاني، مريم سعد، نادرة بشير، ميادة أسدي، دلال بشير، عنان شامي، نجمة هيبي، سميرة بصول، ونجاة زعبي.

أضف تعليق

التعليقات