الشريط الأخباري

تنسيق أميركي مصري حول القضية الفلسطينية قبيل القمة العربية

موقع بكرا
نشر بـ 28/03/2017 23:14 , التعديل الأخير 28/03/2017 23:14

أجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري الثلاثاء مباحثات مع الممثل الخاص للرئيس الأميركي لشؤون المفاوضات الدولية، ومبعوثه إلى القمة العربية في البحر الميت (جنوب غرب عمان)، جيسون غرينبلات.
وذكرت "العربي الجديد" أن شكري وغرينبلات تباحثا بشأن مستجدات القضية الفلسطينية ومستقبل عملية التسوية في الشرق الأوسط.
ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد أبو زيد، قوله إن شكري أكّد في اللقاء أن بلاده تسعى بكل جهد للحفاظ على صدارة القضية الفلسطينية على الساحة الدولية، وتتفاعل بشكل إيجابي مع كل المبادرات والتحركات التي تهدف إلى إيجاد حل شامل وعادل لها.
وأوضح أبو زيد أن الملف الفلسطيني سيكون مطروحاً بقوة خلال الزيارة المقبلة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى واشنطن.
وبحسب أبو زيد فإن "الطرح المصري للقضية الفلسطينية سيكون وفق ما تم التنسيق والتشاور حوله فلسطينياً وعربياً وبناءً على مبادرة السلام العربية".
ولفت إلى ما تم الاتفاق عليه مع الجانب الفلسطيني خلال زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى القاهرة الأسبوع الماضي.
وبحسب الوكالة المصرية، فإن غرينبلات أبلغ بدوره شكري التزام الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالعمل مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، لتحقيق سلام دائم من خلال المفاوضات المباشرة، مثمناً في هذا الشأن الدور المصري على الصعيدين الإقليمي والدولي الرامي إلى الوصول إلى تسوية للصراع.
وفي مؤشر إلى جهد مصري مرتقب، سمع مبعوث ترامب من الوزير شكري أن القاهرة "ستستمر في التواصل مع الشركاء الدوليين الذين لديهم القدرة على حلحلة الأوضاع لاستعادة الزخم والدعم الدولي لاستئناف عملية السلام وتشجيع الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني على العودة إلى المفاوضات".

أضف تعليق

التعليقات