الشريط الأخباري

توما-سليمان تلتقي سفيرتي الجمهوريّة الفنلنديّة في الكنيست

موقع بُـكرا
نشر بـ 26/03/2017 14:38

التقت النائبة عايدة توما-سليمان رئيسة لجنة النهوض بمكانة المرأة والمساواة الجندريّة (الجبهة – القائمة المشتركة) اليوم -الاحد- بسفيرتي الجمهوريّة الفنلنديّة ان ليملاه السفيرة لشؤون المساواة الجندريّة والسفيرة انو سارلة سفيرة الجمهوريّة الفنلنديّة في إسرائيل. ودار الاجتماع حول تطبيق مبادرات محليّة وعالميّة للنهوض بشؤون المرأة والمساواة الجندريّة في كلا البلدين، بهدف دراسة تجارب الاخر وتبادل الخبرات.
هذا وناقشت النائبة توما-سليمان مع السفيرتين اهداف الأمم المتحدة طويلة الأمد وخاصّة الهدف الخامس المتعلّق بالمساواة الجندريّة كما وناقشن بالجلسة قرار مجلس الأمن رقم 1325 حول دور النساء بكل ما يتعلّق بالأمن والسلام وتطبيق وثيقة إسطنبول حول منع والنضال ضد العنف ضد النساء والعنف داخل العائلة.

اكدت توما-سليمان حول قرار 1325 لمجلس الأمن على انّ القرار لا يقتصر فقط على دفع النساء الى مواقع اتخاذ القرار انما يشمل تعليمات لتجنيب النساء ويل الحروبات وعدم المسّ بهنّ وهو امر تتجنّب حكومة إسرائيل الحديث عنه او تبنّيه.

بما يتعلّق بوثيقة إسطنبول اكّدت السفيرتين أن الجمهوريّة الفنلنديّة كانت قد وقّعت على الوثيقة منذ البداية، لكن عمليّة استيعابها استمرّت لما يقارب العشر سنوات. يذكر انّ لجنة النهوض بمكانة المرأة والمساواة الجندريّة برئاسة توما-سليمان كانت قد عقدت مؤخرًا جلسة خاصة لمناقشة وثيقة إسطنبول وتبنيها في إسرائيل، اذ وقفت اللجنة على العديد من المشاكل التي تواجه تبنّي هذه الوثيقة والدور الهام الذي يمكن ان تلعبه في القضاء على ظاهرة العنف ضد النساء.

هذا واستمعت السفيرتين الى فكرة تحليل الميزانيّات من منظور جندري الفكرة التي طبقتها لجنة النهوض بمكانة المرأة في السنة الأخيرة اذ ألزمت كافّة الوزارات بإجراء تحليل جندري للميزانيات وفحص حصّة النساء من هذه الميزانيات كخطوة أولى للمساواة في الميزانيات. وكانت السفيرتين قد أعربتا عن اعجابهما بالفكرة التي اثارت اهتمامهم حيث سيقمن بمتابعة عمل اللجنة عن قرب لفحص امكانيّة استنساخ التجربة.
في نهاية اللقاء أكد المشاركات على اهميّة هكذا لقاءات وضرورة تبادل الأفكار والتجارب وتم الاتفاق على استمرار التعاون وعقد هكذا لقاءات مستقبلًا.

أضف تعليق

التعليقات