الشريط الأخباري

"شورتسمان" بفروعه الثمانية يُعطي الحماية للطفل في 8 مراكز

موقع بكرا
نشر بـ 26/12/2016 12:19

ضمن سلسلة اللقاءات التي يقوم بها "استوديو كريسماس بكرا" استضاف في اليوم الرابع للكريسماس ماركت في الناصرة، دافيد غابل وهو مدير عام صندوق "شورتسمان" الذي وصف الاجواء الرائعة في ايام اعياد الميلاد، وتحدث عن دعم صندوق "شورتسمان" الذي يعطي جل اهتمامه للاطفال، وعن المشاريع التي يقوم بها هذا الصندوق.

بداية عرف لنا غابل هذا الصندوق الذي يتبع لعائلة يهودية خاصة تقطن في "اكلا هوما" الموجودة في اواسط الولايات المتحدة الامريكية،  مشيرًا أنه تم اقامة الصندوق قبل 25 سنة.

وقال غابل أن معظم فعاليات وانشطة الصندوق في الولايات المتحدة، كون العائلة يهودية، اذ تقوم بتلبية حاجات الجالية اليهودية في الولايات المتحدة.

وأسهب: فعاليات صندوق شورتسمان في البلاد تختلف، حيث بداوا ذلك بمساعدة الاطفال الذين تعرضوا الى اعتداءات، وياتي هذا من تجربة العائلة قبل ان تصبح غنية، عندما تطوعت لين شورتسمان من اجل مساعدة الاطفال في ملاجئ الشرطة في الولايات المتحدة، ورات تعرض الاطفال لانواع مختلفة من الاعتداءات، وبالفعل بعد ان اصبحت العائلة غنية قررت التطوع في هذا المجال، وقبل 23 سنة تم اقامة ملجأ للاطفال في القدس الذي يدعى "خيمة السلام" والذي يهتم بالاطفال الذين تعرضوا لاعتداءات.

وضمن فعاليات "شورتسمان" تم دعم بعثة من وزارة الرفاه الاجتماعي للسفر الى الولايات المتحدة للتعرف على اطارات مختلفة لحماية الاطفال، وهناك تم التعرف على مركز يدعى" مركز الحماية"، الذي يستوعب الاطفال الذين تم تعرضهم للاعتداء، وتم دراسة هذه التجربة وتطبيقها في البلاد ، ولكنه شورتسمان قامت بتغيير الاسم "مركز الحماية" لانه بنظرها هذا الاسم يمكن ان يخيف الاطفال، واطلقت عليه اسم مركز "لين" (على اسمها)، والان في صندوق شورتسمان اتمموا افتتاح "مركز لين" الثامن في البلاد، ويوجد لهم مراكز في المجتمع العربي ، حيث أن قبل 3 سنوات تم افتتاح مركز "لين" في الناصرة ، رغم انه لا يوجد لدى الصندوق سياسة التجزأة لاوساط عربية او يهودية، انما تعمل لجميع المواطنين في البلاد.

واختتم غابل : مراكز "لين" تستوعب الاطفال الذين يوجد شبهات بانهم تعرضوا الى اعتداءات، ويقدم لهم الحماية لهم ولعائلتهم، تحت سقف واحد، ويتم معالجة الموضوع في مكان واحد، ولا يوجد هناك حاجة بان يضطر الطفل للذهاب الى مؤسسات اخرى، كالعيادات او الشرطة، انما يتم معالجة الامر فقط في المركز، الذي يعطي الحماية للطفل، وذلك عن طريق فعاليات متنوعة.

وأختتام حديثه أكد غابل أهم دعم المؤسسات اليهودية لمشاريع وفعاليات في المجتمع العربي املا في تعزيز الحياة المشتركة، مؤكدًا أن الصندوق يدعم ايضًا مركز "خروب" ونساء يصنعن السلام. 

تابعوا معنا المزيد من اللقاءات الخاصة في ستوديو كريسماس بكرا

ستوديو بكرا كرستماس 2016 بالتعاون مع :

تعاليلكم انتاج مناسبات بإدارة المصمم جلال قبطي
محل GANT للأبسة-بيج فاشن الناصرة
مطعم تشرين
قهوة النخلة
حلويات المهدي –الناصرة
Collective Impact-لتعزيز العمل في المجتمع العربي
 

شورتسمان بفروعه الثمانية يُعطي الحماية للطفل في 8 مراكز

أضف تعليق

التعليقات